أخر الأخبار
الرئيسية » صدى العالم » منع الشيخ العريفي من الخطابة ومن مختلف الأنشطة الدعوية

منع الشيخ العريفي من الخطابة ومن مختلف الأنشطة الدعوية

قالت صفحة “معتقلي الرأي” المعنية بنشر أخبار المعتقلين في المملكة السعودية إنها تأكدت من صدور قرار من السلطات السعودية بمنع الشيخ محمد العريفي من الخطابة ومن مختلف “المناشط الدعوية”.
وكشفت مصادر في الرياض أن العريفي لم يلق خطبة الجمعة المعتاد له أن يلقيها أسبوعيا بمسجد لبواردي بالعاصمة السعودية الرياض.
يأتي منع العريفي في سياق حملة تقودها السعودية في ظل القيادة السعودية الجديدة التي يتزعمها الأمير محمد بن سلمان، وهي الحملة التي طالت عشرات الدعاة والأئمة والصحفيين والأساتذة الجامعيين السعوديين ممن لم يتماهوا مع السياسة الجديدة للأمير الشاب، وممن تتهمهم السلطات السعودية بميولهم لجماعة الإخوان المسلمين، ومن أشهرهم: سلمان العودة، عبد العزيزالطريفي ، سفر الحوالي، عوض القرني، إبراهيم الحارثي، محمد صالح المنجد، صالح الشيحي “كاتب”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *