أخر الأخبار
الرئيسية » السلايدر » مركز التنمية لجهة تانسيفت يمثل المجتمع المدني لمنطقة شمال إفريقيا لذى البنك الإفريقي للتنمية

مركز التنمية لجهة تانسيفت يمثل المجتمع المدني لمنطقة شمال إفريقيا لذى البنك الإفريقي للتنمية

تم اختيار مركز التنمية لجهة تانسيفت/ المغرب من طرف البنك الإفريقي للتنمية  ليمثل جمعيات المجتمع المدني بشمال إفريقيا .

تمثيلية مركز التنمية  في هيئة المجتمع المدني لدى البنك الإفريقي سيتولاها أحمد  الشهبوني رئيس المركز وستدوم سنتين وتضطلع بثلاث مهام رئيسية :

v   تشجيع التواصل،

v   بناء تعاون متين مع المجتمع المدني الإفريقي،

v  العمل في لجنة استشارية لذى البنك الإفريقي، وضمان مسؤولية البنك بشأن تنفيذ الإطار المتجدد للالتزام مع المجتمع المدني  الإفريقي وخطة العمل المرتبطة به.

إن دور هذه الهيئة، المكونة من 10 أعضاء، التي تمثل المجتمع المدني للجهات الخمس في أفريقيا هو دور رئيسي، وستعمل كوسيط بين البنك الإفريقي للتنمية والمجتمع المدني الواسع لضمان تواصل فعال من خلال التشاور مع المجموعات الجهوية.

ويأتي اختيار مركز التنمية لجهة تانسيفت اعتبارا  لتاريخه الحافل بالعمل الجمعوي التنموي وانخراطه في سيرورة التنمية والتنمية المستدامة و بناء أيضا على تعدد شركائه الوطنيين والدوليين وتجربته على الصعيد الإفريقي. ويأتي أيضا هذا الاختيار انطلاقا من  خبرة  مركز التنمية  في المجالات ذات الأولوية للبنك، وتجربته الريادية، فضلاً عن رؤيته الاستراتيجية  وقدراته التدبيرية في مجال مشاريع التنمية المجتمعية .

بالنسبة للبنك الإفريقي للتنمية، تعد هذه الهيئة  أحد المرتكزات الأساسية الراهنة من أجل  إنجاح أهدافه الرئيسية الخمسة لإفريقيا و المثمتلة في :

  • تغذية إفريقيا،
  • الإنارة،
  • التصنيع،
  • الاندماج الإفريقي،
  • تحسين جودة حياة الأفارقة.

والجميع يعرف مدى قدرة  منظمات المجتمع المدني ودورها الأساسي في تفعيل  وأجرأة الأهداف الخمسة أعلاه، من مرحلة التخطيط مرورا بمرحلة التنفيذ الفعلي والقدرة على الترافع  والتدخل بحكم القرب من الساكنة المحلية والسلوك والموقف الملائمين لأهداف المشاريع  التنموية التي تطمح لتحسين حياة الأفارقة وإدماجهم في المحيط الثقافي والاقتصادي والبيئي المحلي والوطني والدولي.

ويتجلى دورها أيضًا في مسائلة صناع القرار، وتوجيه عملية اتخاذه، وتتبع وتنفيذ السياسات العمومية  والبرامج التنموية، كما يتجلى دورها أيضا في  قوتها الاقتراحية بحكم خبرتها الميدانية ومرونتها و تواجدها في قلب الحياة اليومية للسكان.

ومن المعلوم أن هذه الهيئة تم تعيينها رسميا في المنتدى الذي عقد في الفترة ما بين 7 إلى 9 مايو 2018  بأبيدجان (ساحل العاج) تحت شعار “أدوار ومسؤوليات منظمات المجتمع المدني في دعم التعجيل بالتصنيع المستدام والشامل بإفريقيا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *