أخر الأخبار
الرئيسية » السلايدر » لقاء تواصلي بمراكش تحت شعار : ” مواكبة إرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين، المعالجة وتوحيد الرؤى”

لقاء تواصلي بمراكش تحت شعار : ” مواكبة إرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين، المعالجة وتوحيد الرؤى”

تحت شعار : ” مواكبة إرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين، المعالجة وتوحيد الرؤى”، نظمت يوم الثلاثاء 23ابريل الجاري، المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بمراكش وبشراكة مع الفيدرالية الوطنية لجمعيات أمهات واباء و أولياء التلامذة بالمغرب وبتنسيق مع الجمعية المغربية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي فرع مراكش شيشاوة الحوز يوما دراسيا تمحورت أشغاله حول تدابير عملية إرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين عن الدراسة.
واجمع جل المتدخلين خلال هذا اللقاء، الذي حضره سالم المسعودي المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بمراكش مرفوقا بعدد من رؤساء وموظفي المصالح بالمديرية بالإضافة إلى ممثلي جمعيات أمهات واباء و أولياء التلاميذ ، على أن عملية إعادة التلامذة المفصولين والمنقطعين عن الدراسة باتت من العمليات الروتينية التي دأبت المؤسسات التعليمية على إنجازها بداية كل سنة دراسية مشددين على أن العملية تحولت إلى ظاهرة اجتماعية مؤرقة للأسر والمسؤولين التربوي على حد سواء وجب التصدي لها وفق خطة محكمة يشارك في بلورتها كافة المتدخلين ..
وفي تصريح لـ”صدى الحوز” أكد نعمان السلموني رئيس ثانوية المنصور الذهبي الاعدادية، التي احتضت اللقاء، ان الجميع مسؤول كل من موقعه عن تنامي ظاهرة الفصل والانقطاع عن الدراسة معتبرا ان التلميذ المنفصل أو المنقطع هو نتاج لمنظومتنا التربوية التي ساهم جميع الفاعلين والمتدخلين في أزمتها مضيفا انه ان الأوان لمنح استقلالية أوسع للمؤسسات التعليمية في اتخاذ القرار التربوي المناسب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *