أخر الأخبار
الرئيسية » السلايدر » لبناني يملك ملهى ليليا بمراكش يغرق منافسيه المغاربة بالشكايات الكيدية ويتوعدهم باغلاق محلاتهم

لبناني يملك ملهى ليليا بمراكش يغرق منافسيه المغاربة بالشكايات الكيدية ويتوعدهم باغلاق محلاتهم

لاحديث بين ارباب المطاعم والملاهي الليلية بمراكش خلال الاشهر الاخيرة، سوى عن السلوكات الخطيرة التي ينهجها مستثمر لبناني يملك مطعما وملهى ليلي بالمدينة الحمراء حيث يمتهن اغراق منافسيها المغاربة والمراكشيين تحديدا بالشكايات الكيدية.

واوضحت مصادرنا، أن الشخص المذكور اغرق مصالح مدينة مراكش بشكايات تستهدف ارباب المطاعم والملاهي الليلية التي يملكها المغاربة بأحياء جليز والشتوي والمنطقة السياحية النخيل.

ويعبر اللبناني بكل تباهي في اكثر من لقاء بين مريديه في جلساته الخاصة عن سعيه لافلاس منافسيه المغاربة عبر شكاياته الكيدية التي يضعها بمختلف المصالح بالمدينة الحمراء.

وشرع الشخص المذكور، خلال الاسبوع الاخير من شهر رمضان الى استهداف ارباب المحلات المجاورة له ووضع شكايات ضدهم حيث يسعى الى انتزاع قرارات ولائية ضدهم بالاغلاق تزامنا مع عطلة الصيف.

واستغرب عديدون من استثناء مطعمه وملهاه من القرارات التأديبية الولائية بالاغلاق المؤقت التي لطالما اكتوى بها المستثمرون المغاربة.

ولم تقف خرافات اللبناني المذكور عند حدود استهداف منافسيها بل وصلت به الجرأة الى توعد مختلف المسؤولين بمراكش بمصير احد الولاة الذي اعفي قبل سنة ونصف من منصبه بحجة ان الجمعية المهنية التي ينتمي اليها الشخص المذكور تبقى السبب في اقالته بحجة تمادييه في اغلاق الملاهي والحانات ومقاهي الشيشة كما يدعي في جلساته الخاصة بمدينتي مراكش والدار البيضاء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *