أخر الأخبار
الرئيسية » أصداء جهوية » سابقة.. عقد دورة إستثنائية لمجلس جماعي ضواحي مراكش لمحاربة الغياب و الهدر الجماعي
صورة تعبيرية

سابقة.. عقد دورة إستثنائية لمجلس جماعي ضواحي مراكش لمحاربة الغياب و الهدر الجماعي

كشفت مصادر متطابقة، أن جماعة زمران الشرقية التابعة لعمالة سيدي رحال، ستعقد يوم الجمعة 13 يناير الجاري، دورة إستثنائية، لمعاينة تغيبات الأعضاء عن دورات المجلس

وحسب القانون التنظيمي رقم 14.113 المتعلق بالجماعات الترابية في مادته رقم 67 يعتبر أن حضور أعضاء مجلس الجماعة لدورات المجلس يعد إجباريا، بعد إشعاره و تخلفه لحضور دورة المجلس ثلاث دورات متتالية أو خمس دورات بصفة متقطعة دون مبرر يقبله المجلس، يعتبر مُقالا بحكم القانون.

و يعمل رئيس المجلس حسب القانون التنظيمي تسجل الحضور عند افتتاح كل دورة، والإعلان عن أسماء الأعضاء المتغيبين، علما أنه يتوجب  على رئيس المجلس توجيه نسخة من هذا السجل إلى عامل العمالة أو الإقليم أو من يمثله داخل أجل خمسة “5” أيام بعد انتهاء دورة المجلس، كما يخبره داخل الأجل نفسه بالإقالة المشار إليها أعلاه.

و هذا الجماعة المذكورة على صفيح ساخن منذ الانتخابات الجماعية الاخيرة، حيث عرفت تغيير الرئيس المنتخب عبد العاطي السورني الذي كان قد قدم استقالته في سابقة فريدة بالإقليم، كما أن الرئيس الذي خلفه عبد الهادي لغراري مهدد بفقدان عضويته و بالتالي رئاسة المجلس، بعد الطعن الذي تقدم به حزب الأصالة والمعاصرة، إثر ترشح لغراري تحت شعار حزب السنبلة في الاستحقاقات التشريعية الأخيرة، وهي الدعوى التي لازالت جلساتها تدور في ردهات المحكمة الإدارية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *