أخر الأخبار
الرئيسية » السلايدر » دفن “صابر” المكفوف الذي لقي مصرعه من سطح مقر وزارة الحقاوي بمقبرة بسيدي عبد الله غياث و عامل الحوز يقدم واجب العزاء و يأمر بتوفير الدعم المادي و المعنوي لأسرة الفقيد

دفن “صابر” المكفوف الذي لقي مصرعه من سطح مقر وزارة الحقاوي بمقبرة بسيدي عبد الله غياث و عامل الحوز يقدم واجب العزاء و يأمر بتوفير الدعم المادي و المعنوي لأسرة الفقيد

علمت “صدى الحوز” من مصادر متطابقة، ان عمالة إقليم الحوز وفرت جميع الإمكانات لتوفير الدعم المادي و النفسي لأسرة ” صابر الحلوي” الشاب المكفوف الذي لقي حتفه، مساء يوم الاحد، اثر سقوطه من سطح بناية وزارة الاسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية بالعاصمة الرباط.
المصادر ذاتها أشارت إلى ان عامل إقليم الحوز، أمر عددا من المسؤولين بالتنقل إلى أسرة الهالك و تقديم واجب العزاء و توفير جميع الدعم اللازم لها في محنتها، سؤاء كان ماديا أو معنويا.
و أضحت نفس المصادر بان عددا من المسؤولين إنتقلوا إلى منزل الهالك البالغ قيد حياته من العمر 28 سنة، من بينهم مدير قسم الشؤون الداخلية و قائد جماعة سيدي عبد الله غياث و رئيس الجماعة و القائد الإقليمي للدرك الملكي و باشا آيت أورير، حيث يرتقب ان يتم دفنه بعد صلاة عصر يومه الإثنين ثامن أكتوبر الجاري بمقبرة دوار “سيدي بوزكية” بسيدي عبد الله غياث.
وكانت وزارة الأسرة والتضامن قد اعلنت، مساء الأحد، في بلاغ لها عن وفاة الشاب المكفوف الذي كان يعتصم رفقة زملائه للمطالبة بالتشغيل بسطح بناية الوزارة حيث سقط من الجهة الخلفية لها، ما استدعى نقله عبر سيارة الإسعاف التي كانت مرابطة جنب الوزارة طيلة مدة الاعتصام، الا انه فارق الحياة في طريقه إلى مستشفى ابن سينا”.
هذا وقد فتحت السلطات المعنية تحقيقا في ظروف وملابسات الحادث تحت إشراف النيابة العامة.
يشار ان المكفوفين المعتصمين المنضوين تحت “تنسيقية المكفوفين المعطلين” دخلوا في اعتصام مفتوح منذ أكثر من 10 أيام بسطح مبنى وزارة الحقاوي من اجل المطالبة بالتوظيف المباشر في القطاع العمومي.
والى ذلك، فقد أكد تقرير التشريح الطبي الذي اخضعت له جثة ضحية المطالبة بالتشغيل ان الوفاة ناتجة عن سقوط عرضي بعدما لم ينتبه لحافة سطح بناية وزارة الحقاوي وليست نتيجة اقدام المعني بالامر على الانتحار.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *