أخر الأخبار
الرئيسية » أصداء جهوية » المهاجري يكشف محاور المخطط الإقليمي لتعميم وتطوير التعليم الأولي بشيشاوة

المهاجري يكشف محاور المخطط الإقليمي لتعميم وتطوير التعليم الأولي بشيشاوة

 

كشف سعيد المهاحري رئيس المجلس الإقليمي لشيشاوة، أن اللقاء الإقليمي الذي احتضنته القاعة الكبرى لعمالة شيشاوة الجمعة الماضي، تم التطرق خلاله للمخطط الإقليمي لتعميم وتطوير التعليم الأولي بإقليم شيشاوة.

وأبرز المهاجري أن المجتمعين اتفقوا على ضرورة التعبئة الشاملة لمختلف الفاعلين المؤسساتيين حول هذا الورش الوطني الهام، ووضع تصور إقليمي لخطة عمل تواصلية وتحسيسية بأهمية توسيع العرض التربوي في مجال التعليم الأولي يندرج في إطار البرنامج الوطني لتعميمه وتطويره، لأجل ذلك انبثقت عن هذا اللقاء لجنة مختلطة أوكلت لها مهمة وضع تصور عملي قابل للتنفيذ بتدخل كافة الشركاء.


كما شدد رئيس المجلس الإقليمي لشيشاوة أن اللقاء الدراسي شكل مناسبة لرؤساء الجماعات الترابية، ورجال السلطة للتفكير الجماعي لدراسة الفرص المتاحة والإكراهات المحيطة بالموضوع، من أجل بناء مخطط إقليمي يستمد قوته من انخراط الجميع، ويأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات المجالية لمختلف مناطق الإقليم.

إلى ذلك، أوضح المتحدث ذاته أن العرض الذي ألقاه عبد الرحمان الكمري المدير الإقليمي، تطرق للوضع الاعتباري للتعليم الأولي بالإقليم وبرنامج تطويره، مستشهدا بإحصائيات حول بنيات الاستقبال والموارد البشرية، إضافة إلى تسليط الضوء على الإصلاحات التي تعرفها المنظومة التربوية عبر تنزيل مختلف مشاريع الرؤية الإستراتيجية 2015/2030، وكذلك في سياق الرسالة المولوية الموجهة للمشاركين باللقاء الأخير بالصخيرات والتي أكد فيها جلالة الملك “أن التعليم الأولي يجب أن يتميز بطابع الإلزامية بقوة القانون بالنسبة للدولة والأسرة، وبدمجه التدريجي ضمن سلك التعليم الإلزامي في إطار هندسة تربوية متكاملة”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *