أخر الأخبار
الرئيسية » أصداء جهوية » المحكمة الإدارية بمراكش تعزل رئيس جماعة ينتمي لحزب الإتحاد الإشتراكي

المحكمة الإدارية بمراكش تعزل رئيس جماعة ينتمي لحزب الإتحاد الإشتراكي

عزلت المحكمة الإدارية بمراكش رئيس المجلس الجماعي لإمنتانوت الإتحادي ابراهيم يحيا من منصبه، بعدما تقدم عامل الإقليم، بوعبيد الكَراب، بطلب في الموضوع بناء على تصويت غالبية أعضاء المجلس.

وجاء في الحكم الذي أصدرته يوم الإثنين إدارية مراكش أنه تقرر عزل رئيس جماعة امنتانوت من منصبه، مع ترتيب الآثار القانونية على ذلك، وشموله بالنفاذ المعجل، طبقا للمادة 70 من القانون التنظيمي 14/113 المتعلق بالجماعات.

وكان 23 مسشارا من أصل 26 قد صوتوا على قرار إقالة الرئيس إبراهيم يحيا خلال الدورة العادية لشهر أكتوبر التي إنعقدت يوم الثلاثاء 13 من نفس الشهر.

وجاء التصويت على إقالة الرئيس المنتمي لحزب الإتحاد الإشتراكي إثر الخلاف الحاد الذي إندلع بينه وبين المعارضة المكونة من حزبي الأصالة والمعاصرة والعدالة والتنمية، وبعض المستشارين من حزب “الوردة” الذين وجهوا له اتهامات بسوء التسيير والانفرادية في اتخاذ القرارات واقصاء أعضاء المكتب واللجان الدائمة للمجلس من ممارسة مهامهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *