أخر الأخبار
الرئيسية » أصداء سياسية » البرلماني هشام المهاجري: تصريحات رئيس لجنة المهمة الاستطلاعية تدين الحكومة وتضرب مصداقية تقرير المحروقات

البرلماني هشام المهاجري: تصريحات رئيس لجنة المهمة الاستطلاعية تدين الحكومة وتضرب مصداقية تقرير المحروقات

ركز هشام المهاجري، النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، في استنتاجات التقرير التركيبي للمهمة الاستطلاعية حول أسعار بيع المحروقات للعموم وشروط المنافسة بعد قرار التحرير، على التصريحات الأخيرة لرئيس اللجنة والتي أكد فيها أن أرباح شركات المحروقات انتقلت إلى 996 في المائة بعد عملية التحرير، مؤكدا أن هذه التصريحات كشفت للرأي العام عن الأرباح الحقيقية لهذه الشركات.

وأكد المهاجري، في تصريح صحفي، أن هذه التصريحات تدين الحكومة وتضرب في مصداقية التقرير وتعيد النقاش إلى مساره الحقيقي حول دور الحكومة في مراقبة الأسعار، موضحا أن اللجنة البرلمانية في مهمتها الاستطلاعية قامت بدور منوط بالأساس إلى الحكومة ووزارة المالية والاقتصاد وهو البحث في أرباح الشركات، مضيفا أن البرلمانيين المكلفين بالمهمة ليسوا بمراقبين ماليين.

وقال النائب البرلماني، “من أراد البحث والتقصي عن مدى صحة الأرباح التي حصلتها شركات المحروقات منذ تحرير الأسعار الأمر سهل للغاية، لأن جميع الأرقام مسجلة لدى وزارة المالية ومفتشية الضرائب”، مبرزا “الحكومة عملت على تحرير الأسعار دون دراسة آثار ذلك على المواطن البسيط، والرابح الأكبر في هذه المعادلة هي الشركات التي تركت لها الحكومة فراغا قانونيا لتحقيق أرباح وأموال طائلة”.

وأضاف المهاجري، “حكومة العدالة والتنمية تؤكد يوما بعد يوم فشلها في تدبير شؤون البلاد باتخاذ قرارات “غير مدروسة”، فبعد أن ألغت صندوق المقاصة بداعي تفعيل مجموعة من الصناديق الاجتماعية، وهو ما لم يتم بشهادة تقرير 2016 للمجلس الأعلى للحسابات الذي عرى الحقيقة، يأتي الدور اليوم على تحرير أسعار المحروقات والإجهاز على القدرة الشرائية للمواطنين”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *